زراعة حواجب

تعتبر عملية زراعة الحواجب واحدة من أكبر العمليات التجميلية تحدياً، و لكن عندما تتم عن طريق جراحي المركز التركي الأوروبي المتميزون، تعطي نتائج هائلة. تلجأ بعض النساء إلى المكياج من أجل تكثيف الحواجب و البعض الأخر قد يلجأ لإستخدام زيت الخروع، و لكن كل هذا لم يكن مرضي و نتائجه مؤقتة. و الأن، و بعد الطفرة التي حدثت في مجال زراعة الشعر في العقد الأخير، أصبحت زراعة الشعر ممكنة وهي حل لجميع من يعانون من الحواجب الرفيعة و التي تسبب لهم إنعدام الثقة بالنفس.

من يحتاج لعملية زراعة الحواجب؟
1. من يعانون من حواجب خفيفة و يرغبون في مظهر أجمل.
2. بعض الأمراض الوراثية التي تؤدي لفلة نمو الشعر في جسم الإنسان أو تساقطه.
3. بعض الأمراض الجلدية التي تتسبب في سقوط شعر الجسم كله (الصلع الكلي).
4. فقدان الحواجب نتيجة للحروق و الحوادث.

تهيئة المريض قبل العملية:
أولاً:- التأكد من الصحة العامة للمريض. سيجري الطبيب المختص بعض التحاليل و الفحوصات للتأكد من أن المريض في صحة جيدة. لا يتم إجراء العملية إذا كان هناك أي مرض قد يعرض صحة المريض للخطر مثل أمراض القلب أو سيولة الدم. كما ينصح بإجراء كشف لدى طبيب الجلدية المتخصص قبل العملية للتأكد أن سبب تساقط الحواجب ليس مرض جلدي. في حالة وجود مرض جلدي يجب علاجة قبل إجراء العملية لضمان النتيجة.
ثانياً:- يقوم الطبيب بالتحدث مع المريض عن طبيعة العملية و إخباره بمميزاتها و عيوبها و الأثار الجانبية المتوقعة (مذكورة أسفل).
ثالثاً:- أخذ الشعيرات من الجزء المانح في جلسة منفصلة لتنظيفها و تجهيزها للزرع. تؤخذ الشعيرات بطريقتين إما طريقة الإقتطاف FUEأو طريقة الشريجة FUG.
رابعاً:- التخطيط للعملية: حسب إحتياج المريض فهناك نوعان. الأول هو وجود فراغات في الحاجب و يرغب المريض في ،تكثيفها، و الثاني هو زراعة الحاجب كاملاً بسبب عدم وجود شعر نهائيا. بناءً على هذا يقوم جراح التجميل بالتخطيط لمكان الحاجب و مقاسه و رسمته حتى يكون متناسقاُ مع شكل الوجه ككل بالإتفاق مع المريض.

خطوات العملية:
1. التخدير: لا تحتاج العملية إلى تخدير كلي و يكتفي بتخدير موضعي فقط.
2. يقوم الطبيب بزرع من 50- 400 بصيلات في الحاجب. تُزرع بصيلات الشعر واحدة تلو الأخرى في الأماكن المحددة مسبقاً. يجب على الطبيب أن يراعي إتجاه و زاوية الشعيرات حتى يكون شكل الحاجب طبيعياً.
3. بعد الإنتهاء من زراعة الشعر، يقوم الطبيب بالتأكد من قيامه بزرع الشعر في المكان و الإتجاه الصحيح، و من أن شكل الحاجبين متطابق في الناحيتين.
4. تستغرق العملية من 1 - 2 ساعات و لا تتطلب العملية اللإقامة في المستشفى.

مابعد العملية:
1. يجب على المرض البقاء في المنزل لمدة 3 أيام قبل مزاولة حياته الطبيعية و تجنب أشعة الشمس و الحرارة لضمان نجاح العملية.
2. يُنصح المريض بالتغذية السليمة الصحية في فترة ما بعد العملية و خاصة البروتينات التى تساعد على نمو الحاجب بالإضافة إلى الحديد و الفيتامينات التي تساعد على وصول التغذية و الأوكسجين إلى شعيرات الحاجب.

الآثار الجانبية للعملية:
1. بعض التورم و الكدمات أو الإحمرار في الحاجبين، يعتبر طبيعياً و يختفي تدريجياً بدون علاج. و تختفي آثار العملية كلياً خلال إسبوع.
2. عدم الحصول على النتيجة المتوقعة عند زراعة الشعر بإتجاه خاطيء. وهو أمر نادر الحدوث إذا كان الجراح متمرساً.
ملحوظة: لا تؤثر عملية زراعة الحاجب على شعر فروة الرأس، حيث أن عدد البصيلات
المستخدم في العملية أقل بكثير من عدد البصيلات المستخدمة في زرع الشعر.

مميزات زراعة الحواجب في المستشفى التركي الأوروبي:
1. تعتبر هي الحل الدائم الوحيد لمشكلة الحواجب الخفيفة أو المنعدمة.
2. تتم في جلسة واحدة، لا تحتاج تخدير كلي ولا تحتاج إلى تكرار.
3. فترة النقاهة قصيرة و يستطيع المريض مزاولة حياته العملية و الاجتماعية بسرعة.
4. نسب نجاح مرتفعة بأيدي جراحين متخصصين.
5. توفر الراحة التامة للمريض في المستشفى و ضمان مستوى الخدمة 100%.